شلة اصحاب على النت

Bookmark


الاعلان فى المنتدى مفتوح مجانا امام كل صديق  معنا بمنتدى الشلة
عليه فقط الضغط هنا وكتابة رسالة بطلب الاعلان
سمى الله واضغط هنا واكتب رسالتك

http://up.progs4arab.com/uploads/de0bdf66b3.jpg
http://up.progs4arab.com/uploads/00fa7905f7.jpg






اول موقع مصري عربي لتحميلات و شرح برامج و بوتات سرفرات Xmpp/Jabber باللغه الأنجليزيه لمنافسه المرمجين الروسين و الايرانين و الاندونيسين بلغتهم
او اللغه الثانيه في كل انحاء العالم ارجو منكم الزياره و الدعم.... بواسطه: محمد جمال 201225516116+



    حاول أن ترسم بسمة؟

    شاطر

    مصطفى الخواجه
    مشرف
    مشرف

    زقم العضويه : 322
    عدد المساهمات : 552
    نقاظ : 3335
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 10/12/2010
    العمر : 40
    الموقع : سيتى ستارز_مدينه نصر_القاهرة _مصر

    m11 حاول أن ترسم بسمة؟

    مُساهمة من طرف مصطفى الخواجه في الإثنين فبراير 07, 2011 10:03 am





    كانت هذه الفتاة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها الست سنوات بائعة المناديل الورقية


    تسير حاملة بضاعتها على ذراعها الصغير .. فمرت على سيدة تبكي فتوقفت أمامها لحظة


    تتأملها .... فرفعت السيدة بصرها للفتاة والدموع تغرق وجهها .. فما كان من هذه الطفلة


    إلا أن اعطت للسيدة مناديل من بضاعتها ومعها إبتسامة من أعماق قلبها المفعم بالبراءة


    وانصرفت عنها قبل أن تتمكن السيدة من إعطائها ثمن علبة المناديل وبعد خطوات استدارت الصغيرة ملوحة للسيدة بيدها الصغيرة ومازالت ابتسامتها الرائعة تتجلى على محياها .


    عادت السيدة الباكية إلى إطراقها ثم أخرجت هاتفها الجوال وأرسلت رسالة


    ( آسفة ... حقك عليا ... !!! )


    وصلت هذه الرسالة إلى زوجها الجالس في مطعم مهموم حزين !!!


    فلما وصلت إليه الرسالة إبتسم وما كان منه إلا أنه أعطى ( الجرسون ) 50 جنيها


    مع ان حساب فاتورته 5 جنيهات فقط !!!


    عندها فرح هذا العامل البسيط بهذا الرزق الذي لم يكن ينتظره فخرج من المطعم


    ذهب إلى سيدة فقيرة تفترش ناصية الشارع تبيع حلوى فاشترى منها ب1جنيه


    وترك لها 10 جنيهات صدقة وانصرف عنها سعيداً مبتسماً !!!


    تجمدت نظرات العجوز على الــ 10 جنيهات فقامت بوجه مشرق وقلب يرقص فرحاً


    ولملمت فرشتها وبضاعتها المتواضعة و ذهبت للجزار تشتري منه 4 قطع لحم


    ورجعت إلى بيتها لكي تطبخ طعام شهي وتنتظر عودة حفيدتها وكل ما لها من الدنيا


    جهزت الطعام و على وجهها نفس الإبتسامة التي كانت السبب في انها ستتناول ( لحم )


    لحظات وانفتح الباب ودخل البيت الصغيرة بائعة المناديل متهللة الوجه وابتسامة رائعة

    تنير وجهها الجميل الطفولي البريء !!!





    يقول رسولنا الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه :
    تبسمك في وجه اخيك صدقة


    ما رأيكم لو كل منا حاول أن يفعل كما فعلت هذه الطفلة الرائعة


    ماذا لو حاولنا رسم إبتسامة من القلب على وجه مهموم ...


    لو حاولنا رسم بسمة بكلمة طيبة


    بلمسة حانية على كتف أم مجهدة ... أب مستهلك


    بمحاولة مسح دمعة انحدرت من قلب مثقل بالحزن


    بصدقة قليلة لمتحاج لا يجد ثمن رغيف الخبز


    بهدية بسيطة لمريض حبسه المرض


    برفع سماعة الهاتف للسؤال عن رحمك الذي لم تسأل عنهم منذ العيد



    هناك طرق كثيرة لا تعد ولا تحصى لرسم البسمة على وجوه الآخرين


    فقط لو خرجنا من أحزاننا ورسمنا البسمة على شغاف قلوبنا فقط لو تذكرنا نعم الله التي أنعم بها علينا .. فقط لو ما سخطنا على ما فاتنا من حظوظ ... فقط لو رسمت بسمة على وجهك فترى الدنيا مشرقة

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 11:47 am